القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار الرياضة

فيلم رعب Silenced

فيلم رعب Silenced

الفیلم یتحدث عن مدرس شاب " Kang Ho In ) "قام بدوره بإقتدار الممثل " yoo Gong( "و الذّي یعاني من مشاكل نفسیة بسبب فقدانھ لزوجتھ بعد أن إنتحرت منذ سنة تاركة وراھا إبنھ صغیرة تعاني مشاكل صحیة، إضافة إلى تعیینھ في مدرسة للإحتیاجات الخاصة في مدینة بعیدة عن العاصمة، مما یضطره لترك عائلتھ و منذ اللحظة الأولى لوصولھ إلى مقر عملھ، یشعر المشاھد بغرابة المكان، و خاصة بسبب المؤثرات التي إستخدمھا المخرج، كالسیاقة في اللیل، و الأمكنة المظلمة و الإضاءة الخافتة و غیرھا مما أضفى على الفیلم جوا من الرعب و الغموض.  عنھ یحاول المدرس التأقلم مع وضعھ الجدید، و القیام بعملھ كما یجب، و سرعان ما ینجذب إلى تلامذتھ و یشفق علیھم بسبب إعاقتھم و بسبب أنھم جمیعا أیتام أو أطفال تم التخلي عنھم و ھجرھم. و لكنھ یشعر بوجود أمر غریب یدور في الكوالیس و یحاول جمیع المحیطین بھ من مدرسین و إدارین و عاملین في المدرسة إخفائھ عنھ. و ھو ما یجعلھ یعاني صراعا داخلیا كبیرا بین رغبتھ في تفادي المتاعب و المشاكل، و بین واجبھ كمربي و كأب في معرفة ما یحدث مع تلامیذه الذین تظھر علیھم إضطرابات سلوكیة عدیدة تدعم شكوكھ.في النھایة، تتغلب إنسانیة " Ho In Kang "و واجبھ ّ كمرب و شعوره كأب على خوفھ، فیتقرب من تلامذتھ و ینجح في كسب ثقتھم، فیصارحونھ أخیرا ّ بالسر الخطیر، و ھو أنھم یتعرضون لإعتداء ات جنسیة، و بدنیة و نفسیة من قبل عدد كبیر من المدرسین و المسؤولین عن المدرسة و بأن ھذه الإنتھاكات الوحشیة دفعت طفلا إلى الإنتحار.یقرر المدرس الشاب الدفاع عن الأطفال و حمایتھم مما یتعرضون
إلیھ، فیتعاون مع ناشطة في حقوق الإنسان، لیكتشفا بأن الموضوع
یتجاوز فساد بعض المدرسین و المسؤولین في المدرسة، إلى فساد
أعظم في مختلف المؤسسات الحكومیة في المنطقة، و تواطئ
الشرطة و القضاء و حتى المؤسسة الدینیة في ما یحصل للأطفال.
و لكن ھذا الإكتشاف الفظیع لم یمنعھما من مواصلة النضال لإنقاذ
الأطفال من جحیم الإنتھاكات
جمیع من شاركوا في الفیلم قدموا أدوارھم بحرفیة كبیرة و بصدق
صادم أحیانا و لكني سأركز على البعض منھم :
"In Ho " المدرس": Gong yoo " الممثل - 1ھو الشخصیة المحوریة في الفیلم، و المحرك الأساسي للأحداث،
تمیزت بھشاشتھا، فـ" Ho In "یعاني من صدمات عنیفة قبل قدومھ
للمدرسة و ھو ما ساھم في خلق صراعھ الداخلي النفسي. كما أنھ
یلعب دور المعیل الوحید لوالدتھ و إبنتھ المریضة، و بحاجة ماسة
للوظیفة، مما خلق صراعا أخلاقیا بین واجبھ كأب و كإبن و بین
واجبھ كمرب و حتى طبیعتھ كإنسان. كل ھذه الصراعات خدمت
الشخصیة و أثرتھا على نحو رائع. و لحسن حظ المشاھد تمكن
الممثل من إیصال معاناة شخصیتھ، عبر كل الوسائل الممكنة. و خلق
الفرجة و كسب الرھان.
2 - الأطفال لن أخفي تفاجئي بأداء الممثلین الأطفال، لقد كان إحترافیا و نجح كل
منھم في النھوض بأعباء دوره كما یجب، رغم صعوبتھ، لا یجب أن
ننسى بأن الفیلم یصور الإنتھاكات الجنسیة و العنف الذي تعرض لھ
التلامیذ بالمدرسة و ھو لیس بالأمر الھین خاصة على ممثلین أطفال.
العیب الوحید أن ھناك مبالغة في تجسید ھذه الإنتھاكات و بعض
المشاھد كانت صادمة حقا و موجعة.
3 - المدرسون و المسؤولون عن المدرسة
إن كان كره المشاھد للشخصیات الشریرة في الفیلم دلیلا على نجاح
ممثلیھا فإن الممثلین الذین أدوا ھذه الأدوار قد نجحوا فیھا. فلا یمكنك
و أنت تشاھد الفیلم إلاّ أن تحقد علیھم و تكرھھم.
4 - ناشطة حقوق الإنسان
لم یكن دورھا مؤثرا حقا في أحداث الفیلم و لذلك كانت الشخصیة
باھتة بعض الشئ، و كان أداء الممثلة عادیا، لیس بالسئ و لكنھ أیضا
لم یكن رائعا أو إستثنائیا.تعود وقائع الأحداث الحقیقیة للفیلم إلى السنوات الممتدة بین 2000 و
" Gwangju Inhwa" مدرسة في، 2005
للصم و البكم و التي تأسست سنة1961 في مقاطعة "جوانغجو" في
كوریا الجنوبیة.سنة 2005 ،خضعت المؤسسة للتحقیق في حوادث إعتداء جنسي
وصلت حد الإغتصاب، أبلغ عنھا مدرس مما كلفھ وظیفتھ
و قد أثبتت التحقیقات ّ بأن ستة مدرسین بالإضافة إلى مدیر المؤسسة
قد تورطوا في إنتھاكات جنسیة تراوحت بین التحرش و الإغتصاب و
إنتھاكات جسدیة كالضرب و التعذیب و الترھیب ضد ما لا یقل عن
تسعة تلامیذ بالمدرسة، و إن كانت التقاریر تقول بأن عدد الضحایا
أكثر بكثیر. و رغم فداحة الجرائم و وحشیتھا و إستھدافھا لأطفال
قصر ذوي إحتیاجات خاصة، فإن العقوبات كان متساھلة جدا ضد
الجناة، حیث تم تبرئة إثنین منھم، فیما سجن آخران لمدة لا تتجاوز
السنة و عوقب المدیر و ھو إبن مؤسس المدرسة بكفالة مالیة قدرت
بـ 3 ملایین وون، و الغریب أن أربعة من المجرمین عادوا للعمل في
المدرسة من جدید!
حازت ھذه الحادثة التي مرت مرور الكرام على إھتمام الكاتبة
الكوریة " young-Ji Gong "فإقتبست وقائعھا المخزیة في قصتھا
الشھریة " crucible The "التي نشرت سنة 2009 و حققت
نجاحا باھرا، دفع المخرج " Hyeok Dong Hwang "إلى
تقدیمھا في فیلم " silenced "سنة 2011 الذي تربع على عرش
أفلام العام دون منازع.

و لكن إنجازه الأھم، أنھ و بعد أن حقق 7.4 ملیون مشاھدة، دفع
الرأي العام للإحتجاج على طریقة التعامل مع القضیة و الأحكام
المخففة التي نالھا الجناة، فتدخل "المجلس الوطني" الكوري و أصدر
قرارا بإعادة فتح ملف القضیة من جدید و مراجعة الأحكام القضائیة
الصادرة فیھا.
و كانت المفاجأة، فالتحقیقات الجدیدة، كشفت أن المدرسة لھا تاریخ
مظلم و قدیم من الإنتھاكات، فقد أدلت ّ مدرسة سابقة بأنھا قد تعرضت
للضرب و التھدید من قبل المدیر و نائبھ سنة 1968 و أجبرت على
تقدیم إستقالتھا بعد أن إكتشفت بأن إثنین من التلامیذ قد تعرضا
للضرب و التجویع حتى الموت و أحرقت جثتیھما تحت جنح الظلام
سنة 1964 .كما أدلى شاھد آخر بأن إبن أحد المسؤولین و الذي كان
مدرسا للرسم في المدرسة سنة 1975 ،أجبر طفلتین على التعري و
رسم صور مخلة، و قام بالتحرش بعدد آخر من الأطفال.
تحت ضغط الرأي العام و منظمات حقوق الإنسان، تمت إعادة
محاكمة الجناة، و نال مدیر المدرسة حكما بالسجن لـ 12 عاما. و
شددت عقوبات البقیة. كما تمت المصادقة على قانون جدید، یلغي ما
یعرف بـ "التقادم" في قضایا الإعتداء الجنسي ضد الأطفال دون 13
سنة و ضد النساء من ذوي الإحتیاجات الخاصة و یرفع عقوبة
الإعتداء إلى السجن مدى الحیاة. كما تم إغلاق المدرسة نھائیا في
نوفمبر 2011لم یكن إختیاري لفیلم " silenced "فقط ّ لتمیزه الفني، أو لتكامل
عناصر النجاح فیھ و لا لكونھ تناول قصة حقیقیة و قدمھا بصدق
صادم و قاس، و لكن السبب الأساسي ھو ما إضطلع بھ ھذا الفیلم من
دور عظیم في تغییر واقع مزر، مفند إدعاء البعض بأن دور الفن
یتلخص في الترفیھ أو في نقل الواقع دون ن یتدخل فیھ.
ھو مثال حقیقي و مشرف لقوة الفن الناعمة، التي بإمكانھا أن تقضي
على مشاكل عویصة و معقدة من خلال الطرح الذكي و المدروس
لھذه المشاكل. إنھ لمن المؤثر حقا أن ینھي فیلم سینمائي مقتبس عن
كتاب مأساة إستمرت لخمسة عقود كاملة.
***
قانون التقادم : القوانین التي تصدرھا الھیئات التشریعیة في القانون
العام لتعیین مدى الوقت الأقصى لبدء أي إجراأت قانونیة بعد حادثة.
عندما تمر الفترة الزمنیة المحددة لقانون التقادم، لا یمكن رفع دعوى
قضائیة، أو إن تم رفعھا مسبقاً بأنھا عرضة للطعن فیعد بذلك القائم
بالدعوى متخلی اً من تلقاء نفسھ وحقھ ساقط بمرور المدة الزمنیة
المحددة في القانون.
ملاحظة : الفیلم لا یصلح لمن ھم دون 18 سنة.
مصادر :
The Crucible (2011 film) - Wikipedia -





تعليقات